اعتدنا في السنوات الأخيرة على رؤية الغبار الذي تثيره الدبابات على طول الحدود مصحوبًا بصوت إطلاق النار ، كل ذلك في شكل احتفال فوضوي صاخب ومتفجر ، ولكن انتهى المطاف بحماسة المغامرين إلى كشف النقاب  يوم  العرض العسكري الذي نظم في الجزائر للاحتفال بمرور 60 عاما على الاستقلال. تفاجأ العالم بملاحظة تواضع ترسانة الجنرالات الجزائريين الذين كان لديهم مع ذلك ميزانيات هائلة. قبل بضعة أشهر بعث محرر مغربي برسالة إلى الرئيس الجزائري ذكر فيها على وجه التحديد عدم كفاءة جيشه ، واليوم تظهر الحقيقة ؛

 

تقول الرسالة

سيدي, لا تثق كثيرا في صواريخك فقد نال منها الصدء والشيخوخة
أنا أتفهم ثقتك في عساكرك ومحاولتك إقناع المغرب بأن جيوشك قوية وعظيمة و صادمة وهنا أنصحك حسب رأيي فإن مصادرك و قدراتك من منظوري هي بمثابة ناموسة حطت بثقلها علي جمل والجمل هنا بالطبع هو المغرب
سيدي , إن صواريخك يعلوها الصدء والشيخوخة و سوء الصيانة فلا تثق ولا تعول عليها كثيرا و نفس الشءء بالنسبة للترسانات الأخري

واليم نتفاجأ بالواقع المزري للترسانة العسكرية الجزائرية:
أسلحة قديمة من مخلفات روسيا وأوكرانيا السفياتية مثل دبابات

T54
تاريخ صنعها إلى سنة 1947
T.55
مصنوعة سنة 1958
T.72
صنعت سنة 1973.

ويلاحظ كذالك تواضع و ظعف نمادج الأسلحة المحمولة المشاركة

1 Comment

  1. Author

    الإستعراض العسكري الجزائري :تمخض كيليمنجارو فبصق فأرا متهالكا
    Défilé militaire algérien : le Kilimandjaro a accouché d’une souris agonisante

    on avait l’habitude durant ces dernières années de voir des poussières soulevés par des chars le long de la frontière accompagnés de bruit de tir le tout soius forme de festival anarchique bruillant et detonnant, mais le zèle des baroudeurs a fini par etre demasqué au grand jour lors du défilé militaire organisé en Algérie pour célébrer les 60 ans d’indépendance. Le monde a été surpris de constater la modestie de l’arsenal des géneraux Algeriens pourtant disposant de budgets colossaux. Il y a quelque mois, un redacteur Marocain avait envoyé une lettre au president Algérien justement mentionnant l’inefficacité de son armée, aujourd’hui la vérité eclate

Leave a Reply

Your email address will not be published.